الخميس، 14 أكتوبر، 2010

النحت

الفن اللي تربع علي عرش الفنون حتي الان هو النحت (دا من وجهه نظري طبعا )بس فعلا انا بعشق المنحوتات لما الوحد  بيبص للقطعه الفنية المنحوتة ياااااااه فن راقي جدا ودقيق جدا
هدف الفنان المصري من فن النحت :-
طيب ماتيجو نشوف الفنان المصري القديم كان ايه هدفه في فن النحت وقواعده زي ماشفنا في الرسم والنقوش
اول حاجه كان الهدف الاساسي له ان تنقلب هذه التماثيل والصور والنقوش الي اشكال حقيقة عند البعث " طبعا دا كان اعتقاده زمان " بس عارفين رغم انهم مش امنو بالله سبحانه وتعالى وكان عندهم الهه كتير لكن كان عندهم يقين بوجود بعث زي ماهتكلم باذن الله عن الحياه الدينية
(طيب طبيعي ان لما اقول انه كان معتقد ان التماثيل دي هتتحول انه هيصنع التمثال بالظبط تيبكال زي الشخص بالضبط  وبنفس التفاصيل وهيكون واضح الملامح مش مبهم )
فقام بتوضيح عيون التماثيل والرسوم المنقوشة بحيث تحاكى الطبيعة فبياض العين كان من حجر ابيض " المرمر " والقرنية من البللور الشفاف وفي وسطه تحفر بؤورة صغيرة تملأ بمادة سوداء لتمثيل انسان العين .
كما انه نفذ الفنان القواعد السابقة والاتجاهات المستقيمة بحيث افتقرت التماثيل الحركة علي العكس التماثيل اليونانية .
فالتماثيل اليونانية كأنها صور اخذت من فيلم سينمائى بينما يستشعر المتأمل للفن المصري بالعظمة والوقار والخلود .
نجد ان المشاهد للفن اليوناني يستشعر نبض الحياه وحيويتها والسبب في هذا ان المصري اراد تمثيل الحياه كما ينبغى ان تكون بينما كان الفنان اليونانى يريد تمثيل الحياه كما هى في الواقع .
تطور صناعة التماثيل :-
لم يصل الفنان المصري الى غايته دفعة واحده ( لا كان واحده واحده لان مش في حد بيطلع السلم مره واحده ) فصناعة التماثيل لم تكتمل منذ بداية العصور فلم يصور الفنان انسانا معينا بل كان يصور مجرد انسان يمكن تمييزه عن الكائنات الاخري .
وفي عصر الاسرة الثانية تقدمت صناعة التماثيل ولكن اذا نظرنا الي اي تمثال نجد ان المادة المصنوع منها التمثال تسترعى انتباهنا اكثر من الانسان صاحب التمثال اي ان المادة التى صنع منها التمثال كانت تتغلب علي الفكرة وفي اخر عصر هذه الاسرة قربت الفكرة اكثر من ذي قبل بدأ التمثال يسترعي انتباهنا كممثل لشخص معين ومنذ ذلك الحين ارتقت صناعة التماثيل واكتملت الاصول الفنية ولكن كان لكل عصر مميزاته الخاصه .
مميزات الدولة القديمه : نجد انها تتميز بالوقار والعظمة وتشعر الرائى بأنه امام قطعة تمثل شخصية لها مجدها .
مميزات الدولة الوسطى : تتبين منها دلائل الصرامة والقوة ومضاء العزيمة إلا ان الجزء السفلي منها كان لايعتني به عناية تامة خاصة في اوائل ذلك العهد.
مميزات الدولة الحديثة : فتمتاز بالرشاقة وابراز تقاطيع الجسم في شئ من الليونة كما تمتاز باستطالة الوجه .
البوست الجاي باذن الله عن العمارة :)

الأربعاء، 13 أكتوبر، 2010

وحشتني المدونة

 

 

image

طبعا انا بعتذر ليكم اولاد

  

وللمدونة ثانيا

 

هجرتها للاسف ودي غلطة انا مش ممكن اغفرها ليا

 

بس الشغل والحياه خدونى

 

راجعو البوست دا عشان هكمل عليه قريبا جدا باذن الله